القراءات: 459
0000-00-00
قصيدة خَمسُ سنواتٍ مِنَ الحُب
أُحِبُّكِ يا سيدتي منذ خَمسِ سَنواتْ أعشَقُكِ وأُهيمُ بِكِ حُباً.. يا أجمَل الجَميلاتْ يا مَن لأجلها تَعلَّمتُ قَولَ (أُحِبُّكِ) بكُل ما في العالمِ مِن لُغاتْ سَمراءْ...وأيُّ سَمارٍ تتمَناهُ أعظَمُ المَلِكاتْ رَغمَ إنهُ لَن تُعَبّرَ عَن حُبّي كُلَّ ما في الحُبّ من كَلِماتْ أُحِبُّكِ سأرددها بلا مَلَلْ في الدقيقةِ مِئات المَرّاتْ آهٍ مِنكِ.. ومِن جَمالكِ آه ومِن حُبّكِ ملايين الآهاتْ أُحِبُّكِ يا سَيدتي..منذ خمسِ سَنواتْ وسأبقى أُحِبُّكِ.. حتى أُصبِحَ واحِداً من الأمواتْ